مدرسة الإمارات للشراع

تأسست «مدرسة الإمارات للشراع » بموجب القرار الصادر عن سمو الشيخ سلطان بن
زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس نادي تراث الإمارات في 1/ 4/ 1996  
بمسمى «لجنة القوارب الشراعية الحديثة »، وجاء تأسيس المدرسة بهدف إحياء رياضات
الشراع التراثية والحديثة وفي إطار السعي لتطوير المهارات البحرية لدى الناشئة والشباب في
التجديف وركوب الزوارق السريعة وركوب القوارب الشراعية والمحامل الشراعية والقوارب
الحديثة، ونتيجة للتطور الذي ظل يشهده النادي وإداراته وأقسامه المختلفة أصدر سمو
الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان –حفظه الله- قرار بإنشاء وتأسيس مدرسة الإمارات للشراع
في 3/ 7/ 2000 ، حيث تلقت المدرسة الدعم من عدة مؤسسات محلية واتحادية مثل وزارة
التربية والتعليم والمعهد البترولي والهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة واللجنة الأولمبية
.الوطنية بدولة الإمارات ومن معهد مصدر للعلوم والتكنولوجيا
 
أهداف المدرسة
تتبنى المدرسة جملة من الأهداف الأساسية الهامة وتتمثل بالشكل الآتي
 غرس الهوية الوطنية في نفوس أبناء الوطن والمحافظة على التراث والعادات والتقاليد المثلى
 تطوير ونشر رياضة الشراع الحديث لدى أبناء دولة الإمارات العربية المتحدة بمختلف
فئاتهم العمرية وتعريفهم بأنشطة النادي من خلال تدريب طلبة مدارس الدولة
 إعداد كوادر مدربة لتمثيل الدولة في البطولات الإقليمية والدولية
 تطبيق منهج الاتحاد الملكي لليخوت البريطاني ومناهج المنظمات العالمية المختصة في رياضة الشراع
 إعداد وتنظيم الدورات التدريبية والمعترف بها دولياً، وإصدار شهادات معتمدة محلياً
ودولياً من قبل المنظمات والجهات العالمية المختصة
إعداد وتنظيم دورات متخصصة في التزحلق على الماء والسباحة والألواح الشراعية
والتجديف وقوارب المحركات والكايت سيرف والملاحة البحرية ودورات الإسعافات الأولية
 السعي في نشر رياضة الشراع في دولة الإمارات العربية المتحدة للارتقاء بالرياضة محليا
 استضافة وتنظيم السباقات الخليجية العربية الدولية
إعداد وتنظيم المحاضرات والندوات والمؤتمرات التي تعنى برياضة الشراع الحديث
 
اختصاصات المدرسة
تختص مدرسة الإمارات للشراع بعدة مهام تتمثل في إعداد البرامج الخاصة برياضة
الشراع الحديث لطلبة المدارس والمعاهد والجامعات ضمن منهج تدريبي متطور، وإعداد
وتنظيم الأنشطة والبرامج للمهرجانات والملتقيات الصيفية الربيعية وغيرها من كل عام والتي
ينظمها نادي تراث الإمارات، والاهتمام بالرياضات الحديثة كرياضة التجديف الحديث
)الكاياك( ورياضة الكايت سيرف والشراع الرملي، وإعداد برامج وأنشطة خاصة لها
 
البرامج التدريبية
تقدم مدرسة الإمارات للشراع جملة من البرامج التدريبية المتكاملة للمبتدئين وللملتحقين
من أجل اكتساب المهارات والإتقان في الإبحار، ويتم التدريب على أيدي نخبة من المدربين
المتخصصين والمعتمدين دولياً، ويتضمن البرنامج التدريبي للمدرسة والذي يأتي على
شكل فرق وفقاً لنوع القارب والفئة العمرية للمنتسب بالشكل الآتي
 
قوارب الأوبتمست: للناشئة من سن 8- 12 سنة، ويكون التدريب على شكل فرق، على أن يتكون الفريق الواحد من ستة طلاب ومدرب وقارب إنقاذ
€ قوارب التوبر: لجميع الأعمار من المبتدئين والذين يرغبون في الانضمام إلى الفرق المتخصصة، ويتكون الفريق الواحد من ستة طلاب ومدرب وقارب إنقاذ.
€ قوارب الليزر: للمنتسبين الذين لا تقل أعمارهم عن 14 سنة ويجيدون التعامل مع الشراع الحديث، ويتكون الفريق الواحد في التدريب على قوارب الليزر من ستة
طلاب ومدرب وقارب إنقاذ، ويتدربون على عدة فئات من قوارب الليزر )الليزر 4.7 ، ليزر ريديال، ليزر استندارد...الخ
قوارب الهوبي كات: للمحترفين فقط، ويتكون فريق التدريب من ستة طلاب ومدرب واحد وقارب إنقاذ
€ الألواح الشراعية: للهواة من مختلف الأعمار، وهو قارب فردي خفيف الوزن
€ الكايت سيرف: للمحترفين فوق 14 سنة، ويكون تدريب الطلاب بإشراف مدرب متخصص في هذه الرياضة
€ التزلج على الماء: هي رياضة ترفيهية للمحترفين فوق 14 سنة، ويكون التدريب بإشراف مدرب متخصص في هذه الرياضة
€ الكاياك التجديف الحديث: من الرياضات الترفيهية لجميع الأعمار. )قوارب تجديف فردية وقوارب تجديف زوجية تستوعب أكثر من 6 أشخاص في القارب الواحد
€قوارب المحركات: للتدريب على طرق السلامة والإنقاذ، والتدريب مخصص للمحترفين فوق 14 سنة، بإشراف مدرب متخصص
 
+هاتف: 97125561080
  esschool@ehcl.ae: ايميل

روابط هامة

معلومات الاتصال

  • العنوان :

  • الهاتف : 0

  • فاكس : 0

  • البريد الإلكتروني : 0

Emirates Heritage Club @ 2017 , All Rights Reserved Design and development by: Smart Vision